لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا وما الهدف منها؟ الرحلتين اللتين تم ذكرهما في القرآن الكريم، وتحديداً في سورة تحمل اسم هذه القبيلة، القبيلة الكنعانية التي نشأ فيها وترعرع فيها سيد البشرية وشفيعهم يوم الدين النبي محمد صلى الله عليه وعلى آلة وأصحابه أجمعين، حيث بدلت هاتين الرحلتين من حال آل قريش، وساوت بين الفقراء والأغنياء، ومنعت حدوث المخمصة التي كانت تودي بحياة القريشيين وتقضي على عوائل بأكملها، وعبر موقع حكاية يتم استعراض لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا وما الهدف منها؟، ومجموعة من المعلومات ذات الصلة.

قبيلة قريش 

من خلال لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا، قبيلة قُريش أحد القبائل الكنعانية الخندفية المضرية العدنانية، تعرف بنسبها العريق، فينتمي إليها نبي الله محمد -صلى الله عليه وسلم-، كما يعود نسب الخلفاء الراشدين وآل بيت النبي، وخلفاء الدولتين الأموية والعباسية إليها، الآن سكان قريش يقطنون منطقة الحجاز وتحديداً في الطائف ومكة المكرمة، ومدن أخرى غيرها.

كان المورد الاقتصادي الأول لسكان قريش قديماً من رحلاتهم التجارية التي كانوا يقومون فيها في فصلي الصيف والشتاء، وكانا الرحلتين في الصيف إلى بلاد الشام، وتحديداً إلى مدينة بصرى الشام المدينة السورية التي تقع في محافظة درعا، وقد ورد في ذكر هذه الرحلة سورة قرآنية بنفس اسم القبيلة (سورة قريش).

لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا وما الهدف منها؟

 

شاهد أيضًا: دعاء وافوض امري الى الله لقضاء الحوائج

لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا

بعد أن تعرفنا على لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا، في سياق الحديث عن رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا فإن سبب هذه الرحلة لأن أهل قريش كانوا يقيمون رحلتي تجارة وميرة في فصلي الشتاء والصيف كل عام، حيث كانت الرحلة في فصل الصيف إلى بلاد الشام، وتحديداً لمدينة بصرى الشام، بينما كانت رحلة الشتاء إلى بلاد حمير في اليمن.

والمقصود برحلة ميرة أي الرحلة التي كانوا يقومون فيها لجلب المؤن لأهل قريش من هاتين المدينتين، فقد كان آل قريش يعانون من الفقر والاحتياج وسوء الحال (الخصاصة)، فكان كلما ساء الحال اقتاد كل رب منزل عياله ونصبوا الخباء، وبقوا فيها إلى أن يقضوا نحبهم وهم يتضورون من شدة الجوع.

شاهد أيضافضل دعاء اللهم اجعل من بينهم سدا ومن خلفهم سدا

من هو أول من سن رحلتي الشتاء والصيف؟

حيث تحدثنا عن لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا، بعد أن تم ذكر سبب رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا، فإن أول من سنّ رحلتي الشّتاء والصيف هو هشام بن عبد المناف، هو الجد الثاني للنبي، أي جد أعمامه وأبيه، ووالد جده عبد المطلب، وكان سبب ذلك لإنقاذ القبيلة مما كان يعتريهم من فقر وجوع آنذاك، فغالباً ما قضت عوائل بأكملها من بنو قريش نحبها جراء الجوع والقنط الذي تعاني منه البلاد آنذاك.

 فكانوا يهاجون مرتحلين بحثاً عن الكلأ، ينصبون خيامهم بالأماكن التي يجوبونها إلى أن يأتي عليهم أجل الله، إلى أن ذهب القوم إلى هشام الذي أشار عليهم بهاتين التجارتين فيذهب أسياد القوم وأغناهم واقتسموا من الربح الذي قسمه الله لهم للفقراء إلى أن تبدل الحال في قريش، وغدا أغنيائها و فقرائها متساويين ولا فرق بينهم.

شاهد أيضاقصتي مع حسبي الله عليه توكلت وهو رب العرش العظيم

الهدف من رحلة الشتاء وَالصَّيْفِ التي ذكرت في القرآن الكريم

كانت رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا كما ذكرت كتب التاريخ القديمة، حيث كان آل قريش كل عام لديهم رحلتين للتجارة والميرة، أما عن الهدف الرئيسي من هذه الرحلة كما تم ذكره في الآيات الكريمة يبينه الجدول التالي:

الهدف من رحلة قريش في الشتاء إلى بلاد حمير في اليمن الهدف من رحلة قريش إلى بصرى الشام في بلاد الشام
للحصول على الأفاويه والأعطار التي تأتي إلى اليمن من الخليج العربي والهند في هذه الفترة. للحصول على الكلأ مما حصدته هذه البلاد في الموسم الزراعي، وجلبها إلى بلادهم المحرومة منها.

لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا وما الهدف منها؟

شاهد أيضـًا: قصتي مع دعاء اللهم اني اسالك من فضلك للزواج

من اول من سمى رحله الشتاء والصيف؟

كما قد ذكرنا لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا، إن أول من سمى رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا بهذا الاسم هو الجد الثاني للرسول هشام بن عبد المناف، وهو من سن هذه الرحلة، ومن اقترحها على آل قريش الذين كانوا بعانون من قنط بلادهم، فلم يكون فيها لا زرع ولا ضرع، وكان فقرائهم يستمرون في التنقل والترحال باحثين عن غذاء إلى أن يموتوا وهم يعانون من الجوع الشديد.

وعندما استشار الناس هشام، دلهم على هاتين الرحلين للتجارة والميرة، فحوّل الحال في قريش والتي قلبت حالها رأساً على عقب، وكان شرطه الأول أن يجعل التجار من تجارتهم لفقراء قريش نصيب، إلى أن أصبح الفقير يأكل مما يأكل الغني، وتساوت أحوالهم في قريش.

 

شاهد أيضًا: تجربتي مع سورة ص ومعجزاتها

ما هي رحلة الشتاء والصيف في القران؟

رحلة الشتاء والصيف التي ذكرت في سورة قريش بالقرآن الكريم هي رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا، وهي الرحلة التي أشار فيها هشام بن عبد المناف، والد عبد المطلب جد الرسول محمد، حيث أن تكون رحلة الصيف لمدينة بصرى السورية في بلاد الشام للحصول على المحصولات الزراعية.

ورحلة الشتاء إلى بلاد حمير في اليمن للحصول على العطور و الأفاويه، والرحالين كانتا بهدف التجارة والميرة (رحلة جلب المؤن لسكان قريش) والذين كانوا يعانون من الفقر وشح الأرض التي لا ينبت فيها الزرع.

وبهذا الكم من المعلومات يكون قد تم الوصول إلى نهاية هذا المقال والذي حمل عنوان لماذا تتجه رحلة قريش نحو اليمن شتاء ونحو الشام صيفا وما الهدف منها؟، حيث دار فيه فحو الحديث عن قبيلة قريش، ورحلتيها اللتين ذكرتا في القرآن الكريم رحلتي الشتاء والصيف، وقد تم ذكر من سن هاتين الرحلتين، ومن أول من سماهما بهذا الاسم، وما الهدف من إقامتهما كما ورد بالقرآن الكريم، لنكون قد شملنا كل جوانب الموضوع.