تجربتي في فتح صالون نسائي، في عصرنا الحالي ازداد الإقبال على مراكز التجميل كنوع من اهتمام المرأة بجمالها، لعل من أكثر الأمور التي تهتم بها الفتيات من كافة أنحاء العالم التزين والتجمل، ونظرا لازدياد الطلب على مثل هذه المراكز تلجأ بعض الرياديات إلى التفكير في افتتاح صالون نسائي، فهو يعتبر من المشاريع الناجحة، ولكن تحتاج إلى دارسة جدوى بعناية، وذلك هذا المقال بعنوان تجربتي في فتح صالون نسائي، والذي سنتعرف فيه على العديد من المواضيع ذات الصلة بمشروع الصالون النسائي.

تكلفة مشروع صالون نسائي

تختلف تكلفة فتح مشروع صالون نسائي بناء على نوع البلد والمكان، ومساحة المشروع ونوع الأجهزة والأدوات المختارة لإنشاء المشروع، ولكن بشكل عام تقدر التكلفة العامة للمشروع حوالي من عشرة آلاف دولار إلى أربعين ألف دولار وأكثر، كما وهناك عدة عوامل تعتمد عليها بناء صالون في المملكة العربية السعودية، ومن أبرز هذه العوامل ما يلي:

  • المكان والمساحة.
  • الديكور المختار للمركز.
  • نوع المعدات وجودتها وعددها.
  • عدد العاملين في الصالون وتحديد الراتب الشهري لهم.
تجربتي في فتح صالون نسائي

تجربتي في فتح صالون نسائي

شروط البلدية لفتح صالون نسائي

أتاحت المملكة العربية السعودية بفتح مختلف المشاريع للأشخاص الرياديين وخاصة للنساء اللواتي لديهن حرف معينة ما لم يتعارض هذا المشروع مع الدين الإسلامي، حيث تعتبر السعودية من البلاد المحافظة، كما ولها قوانين وشروط ينبغي اتباعها، وكانت هذه الخطوة نوع من توفير فرص العمل للسيدات، ونوع من الدعم المادي والمعنوي لنساء السعودية، على أن تكون الأيدي العاملة من السعودية، والاستغناء عن الأجانب في المشاريع، ومن أبرز الشروط التي وضعتها السعودية لفتح مشروع صالون نسائي ما يلي:

  • أن تكون المتقدمة لفتح مشروع صالون نسائي حاصلة على الجنسية السعودية.
  • امتلاك رخصة من البلدية المتواجدة في المنطقة المقيمة بها، ورخصة من وزارة العمل بالسعودية.
  • أن يزيد عمر صاحبة المشروع عن 25 عاما، وفي حال كان أقل ينبغي حصولها على دبلوم في التجميل على الأقل.
  • كما ويجب أن يكون المشروع مخصص في تجميل النساء فقط، وأن تكون صاحبة المشروع امرأة ونائبتها امرأة حاصلة على الجنسية السعودية.
  • اتباع كافة التعليمات التي تضعها وزارة الداخلية في السعودية، من حيث موعد الفتح والإغلاق المسموح به.
  • أما بما يتعلق بالمكان والمساحة فينبغي الموافقة من قِبل وزارة الدفاع في الدفاع المدني في المنطقة.

تجربتي في فتح صالون نسائي

تروي إحدى الفتيات قصتها مع فتح صالون نسائي، وتقول كنت أمتلك بعض المهارات البسيطة في المكياج وليس لدي أي نوع من الاحترافية، ولكنني حاولت استغلال تخصصي الجامعي في إدارة الأعمال وقررت فتح مشروعي الخاص، ولكثرة ما كنت أرى طلب على صالونات التجميل، وفي كل مناسبة أذهب للصالون وأرى إقدام السيدات المستمر على الصالونات رغبة في الاهتمام بجمالهن:

  • من هنا بدأت قصتي وقررت فتح مشروعي الفتح وإدارته بنفسي.
  • درست المشروع بعناية وقررت بفتحه في منطقتي وخاصة لأنها تفتقر لصالونات التجميل، مما تعاني سيدات المنطقة للذهاب إلى مناطق بعيدة للحصول على خدمات بجودة عالية.
  • استعنت ببعض الأيدي العاملة من ذوي الاحترافية، وبدأت بأخذ دورات لتطوير نفسي في هذا المجال.
  • وافتتحت المشروع يوم تلو الآخر بدأ يتطور، لم يكن منذ البداية بكفاءة عالية ولكن الآن أصبح لديه زبائن مخصصين.
  • كما ومع مرور الوقت تمكنت من إضافة عدة خدمات متطورة وتحسينات لمشروعي.
  • لم أقدم في مشروعي أي من الخدمات المحرمة، ولم تتعارض خدماته مع الدين الإسلامي.
  •  وبفضل الله كان مشروعي ناجح، وأرباحي تزداد مع مرور الوقت من خلال زيادة زبائن الصالون.

هل مشروع الصالون ناجح؟

تعتمد الإجابة على هذا السؤال بناء على عدة عوامل، حيث ينبغي دراسة المشروع بعناية من كافة النواحي من المكان والمنطقة التي ستقدم فيها الخدمات، وما طبيعة المنطقة وهل تتوافق مع الخدمات المتطورة أم الخدمات الأساسية فقط، ومدى احتياج سكان المنطقة لصالون النساء، كما وأيضا يعتمد على مهارات العاملين داخل الصالون، ونوعية وجودة المعدات والأجهزة المتوفرة داخل الصالون، وما الخدمات المقدمة، كل هذه التساؤلات وغيرها يعتمد عليها نجاح المشروع أو فشله.

شاهد أيضاتفسير حلم قص الشعر

وصلنا إلى نهاية هذا المقال والذي بعنوان تجربتي في فتح صالون نسائي، حيث تعرفنا فيه على مشروع صالون التجميل، وما هي الشروط الازم استيفائها لفتح مشروع صالون تجميل للنساء داخل السعودية، كما وتعرفنا على مدى نجاح مشروع الصالون النسائي.